novak djokovic

اخر المواضيع

اعلان

novak djokovic

الثلاثاء، 4 ديسمبر 2018

تعرف على الاضطرابات في أثناء الحمل

 الاضطرابات في أثناء الحمل



  لكل حامل الحق في إجراء فحوص وقائية خلال الحمل، وذلك لحمايتها وحماية الطفل. يتم إجراء هذه الفحوص في الأشهر الأولى كل أربعة أسابيع، وتقصر الفواصل بين الفحوص مع الاقتراب من نهاية الحمل، مما يزداد تواتر الفحوص أكثر عند الحوامل.

من أهم بعض الاضطرابات في أثناء الحمل :

  • الإجهاض

  إذا ماتت المضغة أو الجنين، وتم طرده قبل الأوان، وكان وزنه أقل من 500 غرام كان هذا إجهاضا. تحدث معظم الإجهاضات قبل الأسبوع 17 من الحمل. حتى الأسبوع 19 من الحمل يبدأ الكلام عن إجهاض مبكر.

  وبعد الأسبوع 19 من الحمل عن إجهاض متأخر تظهر المضغة الشديدة في المرحلة الأولى من الحمل إلى الإجهاض، مما تساهم في الإنتاج الإجهاضات المتأخرة نتيجة الإنتفاخ الفوهة الرحمية بشكل مبكر، ويشكل نزيف في الرحم المرأة ويحدت التشوهات على الجنين مما يؤدي به الموت.


  • اضطرابات في وظيفة المشيمة


  في قصور المشيمة تحدث اضطرابات في وظيفة المشيمة. يختل إمداد الطفل بالأوكسيجين أو بالأحرى بالمواد الغدائية. ويمكن أن ينجم عن التدخين أو الداء السكري على سبيل المثال. وتكون المعالجة حسب السبب في كل الأحوال يجب على الحامل التزام الراحة في الفراش مع المراقبة الطبية. 

  يسبب ارتفاع الضغط الدموي الناجم عن الحمل في ارتفاع الضغط الدم وإطراح البروتين مع البول واحتباس الماء، بينما تحدث حالة ما قبل الارتعاج التي تترافق مع دوار وصداع.

  وفي حالة الارتعاج تظهر اختلاجات وفقدان وعي مهدد للحياة مما يشكل الضغط على الدم على الحامل وكذلك ظهور الإختلالات على مستوى البول، وبالتالي يمكن معالجته بالأدوية الخافضة لضغط الدم والمغنيزيوم، ولابد كذلك من إجراء عملية قيصرية إذا تطلب الأمر.  

الفحوص الوقائية

  في كل فحص يتم وزن الحامل، ويقاس الضغط الدموي بغية كشف ارتفاع الضغط الدموي المحتمل والناجم عن الحمل، والذي يشكل خطرا على الأم والطفل ويتم إجراء فحص بول لتحري البروتين أو بالأحرى الجراثيم في البول، كما يتم أيضا إجراء فحص نسائي للتأكد من انغلاق الفوهة الرحمية، بحسب ذلك يتم فحص الدم الحامل لجهة وجود أي خطر أو بالأحرى الوقاية من مرض خطير بالنسبة للجنين.

 كما يتم تحديد زمرة الدم، وهو أمر هام قبل كل شيء بالنسبة لتنافر الزمر الدموية بين الأم والطفل. إلى جانب ذلك لابد من إجراء ثلاتة فحوص بالأمواج فوق الصوتية عادة لكل حامل بين الأسبوع 9 و 15 وبين الأسبوع 18 و 22   وبين الأسبوع 23 و 30 من الحمل، للتحقق من أن الطفل ينمو بشكل طبيعي، أو بالأحرى لكشف التشوهات، لهذا ننصح بإجراء الفحوصات اللازمة لتأكد من عدم شعورك بالاضطرابات في أثناء الحمل.

التشخيص

  يخدم التشخيص قبل الولادة في كشف التشوهات أو الأمراض الخطيرة. والحق أن الفحوص لا تتيح سوى نفي أمراض معينة، علاوة عن ذلك أنه بالكاد يمكن معالجة الأمراض في الرحم ولا يوجد أية معالجة للكثير من الأعراض حتى بعد الولادة.

لا تنسى تعليق مميز لنا على المجهوداتنا القيمة

وشكرا



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

hubk

حمل القالب من عالم المدون