novak djokovic

اخر المواضيع

اعلان

novak djokovic

الاثنين، 11 فبراير 2019

تعرف على أدوار كل من الإخصاب وتعشيش

 لمحة عامة عن الإخصاب والتعشيش



  هناك بضعة شروط لابد من تحقيقها كي يحدث الحمل وحصول على الاتصال الجنسي أثناء الاباضة، كي تتمكن إخصاب الخلية البيضية المرتحلة في البوق. بعد ذلك يجب على الخلية البيضية الملحقة أن ترحل عبر البوق وصولا إلى الرحم، وأن تنقسم خلال ذلك عدة مرات ثم تعشش في الرحم.

  ويمكن تقسيم تطور الخلية البيضية وصولا إلى طفل جاهز للولادة (التطور قبل الولادة) إلى ثلات مراحل :
  إخصاب الخلية البيضية حتى تعشيشها في الرحم والمرحلة المضغية التي تمتد من لحظة التعشيش حتى الأسبوع العاشر بعد الإخصاب. والحق أنه مع النهاية المرحلة المضغية يكون قد انتهى الأسبوع 12 من الحمل، ذلك أن أطباء النساء يحسبون مدة الحمل من اليوم الأول لآخر اليوم وليس ابتداء من لحظة الإخصاب.

 أما المرحلة الثالتة فتبدأ من الأسبوع 15 من الحمل وتنتهي مع الولادة. وهي المرحلة الجنينية التي تسمى فيها المضغة جنينا، حيت تكون سائر الأعضاء قد تشكلت في المرحلة المضغية. ويدوم الحمل في هذه المرحلة حوالي 6 شهور تقريبا.

الإخصاب ودوره في الجسم المرأة 

  كي يحدت الإخصاب يجب أن الاتصال الجنسي في الأيام الخمسة قبل الإباضة أو في 22 ساعة بعدها كحد أقصى، حيث يتم فيه إيصال النطاف إلى المهبل، كما تحافظ النطاف على قدرتها على الإخصاب لمدة خمسة أيام في الحد الأقصى، شريطة وجود المخاط المهبلي بشكل كاف، وتبقى الخلية البيضية قابلة للإخصاب لمدة 23 ساعة بعد الإباضة كحد أقصى.

  قد يحدث الإخصاب، نعم، ولكن كثيرا ما يضطرب التطور اللاحق للخلية البيضية الملحقة، بحيث لا تستطيع التعشيش في الرحم أو بالأحرى تكف عن التطور/أو يتم التخلص منها في النهاية.

  إذا وصلت نطاف قادرة على الإخصاب إلى المهبل في أثناء الاتصال الجنسي، فإنها ترتحل باتجاه الفوهة الرحمية، ثم تعبر عنق الرحم وتصل من خلال جوف الرحم إلى البوقين. والحق أن عدد النطاف التي تفلح في الارتحال إلى البوقين لا يتجاوز بضع مئات إلى 260 مليون نطفة، حيث تلاقي الخلية البيضية القابلة للإخصاب. وواحدة فقط من هذه النطاف يمكنها إخصاب الخلية البيضية.

التعشيش ودوره في الجسم المرأة 

  إذا وصلت الكيسة الأريمية إلى الرحم، أنتجت الأرومة الغاذية مواد تمكن المضغة من النفوذ إلى داخل بطانة الرحم والتوضع فيها (التعشيش أو الانغراس). عدا ذلك تنتج الأرومة الغادية هرمون موجهة القند المشيمائية الذي يتكفل بالحفاظ على الجسم الأصفر كي لا يتم الأخيرة  إلى أن تغدو في بطانة الرحم كليا في اليوم 13 بعد الإخصاب.

   في بعض الحالات لا تعشش الخلية البيضية الملحقة في الرحم، بل في البوق (الحمل البوقي). ويمكن أن يؤدي نمو المضغة بعد حوالي أربعة أسابيع إلى انفجار البوق(تمزق البوق)، الأمر الذي يتمظهر بآلام بطنية شديدة ويهدد حياة المرأة. ولا بد من استئصال البوق. حتى إذا لم يتمزق البوق، فإن المضغة تموت ويجب استئصالها. ويمكن الحفاظ على البوق في بعض الأحيان.



 أتمنى أن تستفيد من هذه مقالة المتواضعة ولا تنسى تعليق محفز لنا


وشكرا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

hubk

حمل القالب من عالم المدون