novak djokovic

اخر المواضيع

اعلان

novak djokovic

الجمعة، 15 فبراير 2019

البواسير: أسبابه وعلاجه

  ماهو البواسير


 هي أوعية دموية مُنتفخة في القَناةُ الشَّرجِيَّة،التي تبرز حالة الطبيعية تُساعد على التحكم في البراز وتصبح مرضية عندما يتضخم أو يلتهب. وفي هذه الحالة ينتفخ ويصبح حالة مرضية مستصعية يصعب علاجها وقد أفادت بعض الدراسات وأبحات أن الأطفال البالغين هم الذين يصابون بهذا المرض ومستعدون لحله بأي طريقة، لكن ماهي طرق وكيف يمكننا حلها.

 أسباب الإصابة

 هُناك عِدة عوامل تلعبُ دوراً أساسيا بالتسبب بالمرض البواسير ومِنها: 

 عدم انتظام حركة الأمعاء (الإمساك أو الإسهال) أوعوامل غِذائية (حمية غذائية قليلة الألياف)، أو زيادة في الضَّغْطُ داخِلَ البَطْن (مشاكل البطن والحمل)، أو عوامل وراثية ناتجة عن الأب أو الأم أو عدم وجود صمامات في أوردة البواسير أو تقدم السن.وكذلك السمنة، والجلوس لفترات طويلة في البيت والسعال المزمن، وضعف قاع الحوض وعدم مُمارسة الرياضة. وهذه كلها أسباب تزيد من صعوبة مشكل وشعور بالالام شديد بالمرض.

العلامات والأعراض البواسير الخارجية والداخلية

  يُصاب العَديد مِن الناس بمزيج من الإثنين ونادراً ما يَحدث نزيف دم حاد يُؤدي إلى الموت في بعض أحيان، وقد يحدوث نزيف دم قد يؤدي لوفاة الشخص ما لم يأخد احتياطات اللازمة لمعالجة مشكل مما يؤدي إلى الشعور بالحرج في مواجهة هذا المرض.

البواسير الخارجية

  تسبب البواسير الخارجية بعض المشاكل الصحية إذا كانت غير مُتخثرة، أما في حالة إصابتها بالخثار تكون البواسير مؤلمة جداً ولكن سرعان ما يختفي هذا الألم في غضون يومين أو ثلاثة أيام أوتستغرق عِدة أسابيع لتختفي بعدها، علاوة على ذلك فالبواسير لها الحجم كبير وتسبب مشاكل في النظافة، فقد تؤدي إلى التهاب الجِلد المُحيط بها ومن ثم حكة حول فُتحة الشرج.

البواسير الداخلية

في العادة، لا يكون للبواسير الداخلية أي أسباب يشعر بها المريض سوى النزيف الذي يصحب البراز عند الإخراج، وبشكل عام فإنّ أعراض البواسير تشمل: 

  •  مايسمى بالحكة أو التهيج الشديد في منطقة الشرج.
  •  ألم أو انزعاج في منطقة الشرج 
  •  تورّم للمنطقة المحيطة بفتحة الشرج.
  • وجود كتلة بالقرب من فتحة الشرج، والتي قد تكون مؤلمة عند ملامستها.


   ويمكن أن يؤدي مرض البواسر إلى حالة صحية تزيد من الضغط على الجدران العضلية للشرج والمستقيم إلى تورّم الأوردة الدموية الشرجية وظهور البواسير، وعادةً ما يُصاحب البواسير الداخلية نزيف دموي مع البراز لونه أحمر فاتح ولا يُسبب ألم، وذلك خلال أو بعد عملِية الإخراج.

العلاج البواسير

  يوجد العديد من العوامل لعِلاج البواسير، إلا أن هُناك القليل من الأدلة لدعم استخدامها والعوامل التي ينبغي أن تُستخدم لأكثر من 14 يوماً نظراً لأنها قد تُسبب ترقُق الجِلد، كما تبرز مُعظم العوامل على مزيج من المكونات الفعالة وقد تشمل: كريم حاجزي مثل الفازلين أو أكسيد الزنك، عامل مُسكن للألم مثل ليدوكائين، ومضيق للأوعية مثل الأدرينالين وعادة ما تتراجع أعراض البواسير بعد الحمل، وهكذا يُمكن تأجيل العلاج إلى ما بعد الولادة.

العلاجات الأخرى

  من بين العلاجات التي لها أثر إيجابي للصحة الإنسان التغذية الغنية بالألياف الغذائية، وتناول السوائل عن طريق الفم للحفاظ على الترطيب، وأخذ مضادات الالتهاب اللاستيرويدية، وأخد حَمَّامُ كل يوم تقريبا للراحة، وتناول بعض الألياف التي تؤدي إلى تحسّن النتائج التغدية، وكذلك تناول بعض المشروبات الغازية مفيدة للجسم. 



 أتمنى أن تستفيد من هذه مقالة المتواضعة ولا تنسى تعليق محفز لنا


وشكرا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

hubk

حمل القالب من عالم المدون